الخرساء البلهاء


 

     الثرثرة الخرساء مرة أخرى. الثرثرة الخرساء تحاول أن تستولي علي مرة أخرى. ما الذي فعلته هذه المرة يا ترى؟ لمَ تحاول اقتحام صمتي؟ لمَ تنهش كينونتي؟ ما فعلت من شيء أنا! و الأنّا ما فعلت من شيء يذكر! لمَ تنهك حرمة حضوري؟ لمَ تنتهك حرمة وجودي؟ لا يصح أن أحضر! ليس من المعقول أن أحضر! أنا منفية لديك! لا تقاطع حديثي، أعلم أن الخيار ليس بملء ارادتك! و لا ارادتي لها من الأمر شيء! لكنني منفية لديك! محرمة الحضور لديك! أنا محرمة لديك، لا يجوز حضوري اليك، لا يصح وجودي اليك! أنا يائسة أيضاً من هذا الحكم كما أنت عليه! لكنني محرمة منذ أن ولجت إليك! مذ أن دلفت لفؤادي، مذ أن رهنت حبي بعشق هائل! مذ أن رأيتك! مذ أن رورقت عينيك بشق فمي! مذ أن ولجت إلي! أنا محرمة! اعذرني أنا محرمة!

لكن، هي مرة أخرى، الثرثرة الخرساء! تنهك حرمة حضوري! تنتهك حرمة وجودي! من هي لتفعل ما تفعل! لا، لا بأس، لا بأس بالأمر. لتفعل ما تفعل، لكن لم أنت لم تفعل ما هي تفعل؟ لم أنت لم تنتهكني! لم أنت لم تنتهك حرمة حضوري! لمَا لم تنتهك حرمة وجودي! لم خبت في انتهاك حضوري! لمَا لم تقوى على تحليل حرمتي! ألم تحبني كفاية؟ ألم تندلف لي كفاية؟ ألم تصلني كفاية؟ لما لم تعشقني كفاية؟ لما لمْ تفز برهانك لحبي؟ ألم تصل شق فمي كفاية؟ ألم تلامس شفتيّ كفاية؟ ألم تندلق إلي كفاية؟ ألم تنهشني كفاية؟ ألم تشربني كفاية؟ لما لم تحللني لديك؟ لمَا ضلت حرمتي قائمة لديك؟ لما استطاعت الثرثرة الخرساء انتهاك حرمتي و لم تقدر أنت علي؟ أم هي أحبتني كفاية؟ أوهي ابتلعتني كفاية؟ أم هي امتصتني كفاية؟ لما لم تحللني كفاية؟ لم هي أحبني كفاية؟ لمَ يا أنت!

أنا يائسة أيا أنت! لما لمَ تحبني؟ لم لزمت الصمت؟ لمَ ابتلعت الحرف؟ لما لم تنطق بهمس؟ لم أنا أزال محرمة لديك؟ اعتقني إليك! أنا بائسة أيا أنت! اعتقني إليك! اعتقلني في وجنتك! اصلبني عليك! استحوذني عنك! استوقفني عليك! أنا فارطة أيا أنت، أنا ضائعة، هائمة، عليك عائمة! اقتلعني مني و اقتلني بك! أحللني لك! أنا خارسة، عاصمة، عليك فاطرة! أنا خرساء! بك خرساء! انطقني! أَنطقني بك! أفلتني إليك! أشبعني بك! أكملني عليك! أنا عاشقة! أحبني بك! قبلني بعينك! ارسمني بشفتيك! أنا باهتة! لوني بِريقَيك! أنا هالكة! أنجدني بمقلتيك! أنا خرساء، خرساء بك أيا أنت!

الثرثرة الخرساء. تلك الثرثرة الخرساء! استولت على آخر ما لدي، أنطقتني! أفجعتني بحديث ليس من صنع شفتي! أهلكتني بنص ليس من حبر عيني! أكلتني بهدوء، امتصتني بغرور، فرشتني بأرض البُلهاء! أصبحت بَلهاء! بلهاء تنطق بما لا تريد! بلهاء خرساء عما تريد! بَلهاء فارطة، من رأسها هالكة، و في بياض ورقها حاسرة!

 

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s