لا تثق بالحب


أنا أحبك. أحبك و لا أحبك في الوقت ذاته. لا أعلم كيف، و لكنها حقيقة. أحبك في حين، و أحبك في أخرى، و لا أحبك في ثالثة. لا أدرك أيضاً كيف ذلك، و لكنني كذلك. حسناً، الحب نوعان، و الأصح إن قلنا صنفان. فحين أحبك بلا سبب أو لسبب كصفة تحملها، كفعل تفعله، كتصرف، كأسلوبٍ، […]

لأنك أنتْ


لأنك صادقٌ في كذبك، لأنك تَصدق في حديثك، لأنك لا تختبئ من خطئك، لأنك لا تصل الكمال في فعلك، لأنك لا تدعي الجمال في قولك، لأنك أنيقٌ في هرمك، لأنك بهيٌ في مودتك، لأنك تطرب في صوتك، لأنك جميلٌ في